هكذا تدير الولايات المتحدة وإسرائيل الفوضى في ايران

١٧ مشاهدة

متابعات| تقرير*:

في خضم الأحداث التي تشهدها الساحة الدولية، لا تزال المظاهرات في إيران تستحوذ على جزء كبير من اهتمام الإعلام العالمي. ولا يأتي هذا بمختلف اللغات، إلا نتيجة لقرار غربي-اسرائيلي بالإشراف مباشرة على “عملية زعزعة الأمن”، ولو اختلفت التسميات وبُذلت جهود لتقديم ما يحدث على أنه “تضامن” بريء.

خلال الأيام الماضية، وعلى رغم تراجع عدد المتظاهرين في الشوارع، رصدت عمليات قتل ممنهجة وبطريقة أكثر وحشية، تطال عناصر الشرطة والأمن. اذ بات المشهد أخيراً، ينذر بما هو أسوأ، بعدما بات استخدام السكاكين والأسلحة الفردية امراً عادياً بل و “مطلوباً” ايضاً.

لم يكن الشعب الإيراني يوماً طالباً للحرب والفوضى، إلا ان الأجندة المعدّة له منذ أكثر من 42 عاماً، لا تزال سارية المفعول، بأثواب مختلفة، وهذه المرة عبر تدخل دولي شامل في الشأن الداخلي، ليس فقط بتسخير الآلة الإعلامية عبر توجيه حوالي 220 قناة تلفزيونية ومنصة إعلامية ناطقة باللغة الفارسية من واشنطن وبروكسل، إضافة إلى لندن ، بل عبر وضع استراتيجيات تقضي بضرورة نقل الاحتجاجات السلمية إلى مواجهة عسكرية، تنتهي أخيراً، بحرب أهلية تجعل من الساحة الإيرانية هشة ومهيّأة لتدخل الجماعات الإرهابية.

الولايات المتحدة

في أيار/ مايو عام 2020، أعد مستشار في مركز التقييمات الاستراتيجية والمتعلقة بالميزانية، إيريك إيدلمان -الذي شغل منصب وكيل وزارة الدفاع الأمريكية للسياسة من 2005 إلى 2009- توصيات قدمت لمراكز الأبحاث الأميركية حيال التعامل مع الاحتجاجات في طهران. واكد مع زميل أول في مركز لدراسات الشرق الأوسط في مجلس العلاقات الخارجية، راي تقية، على مجموعة أساليب يجب على الإدارة الأميركية اتباعها لدعم المتظاهرين في إيران:

-يمكن للولايات المتحدة مساعدة فروع .

-يجب أن تسعى واشنطن إلى زيادة استنزاف الاقتصاد الإيراني، ودعوة الانشقاقات عن صفوف داعمي النظام، والتمكين بخلسة أولئك الذين يجرؤون على تحدي النظام.

-من الضروري تزويد الولايات المتحدة منتقدي النظام ومعارضيه بالتكنولوجيا والبرامج التي يمكنهم استخدامها للتهرب من الرقابة والتواصل مع بعضهم البعض وإيصال رسائلهم.

-يجب أن يلعب الدعم المالي المباشر (ولكن دورًا أيضًا

-يجب أن

أرسل هذا الخبر لأصدقائك على

ورد هذا الخبر في موقع موقع متابعات لقراءة تفاصيل الخبر من مصدرة اضغط هنا

اخر اخبار اليمن مباشر من أهم المصادر الاخبارية تجدونها على الرابط اخبار اليمن الان

© 2022 يمن فايب | تصميم سعد باصالح