صحفية أمريكية زارت اليمن تروي حكايتها مع السجون السرية ماذا قالت

٨ مشاهدات

الوطن العدنية /متابعات


سردت الصحفية الأمريكية "ماجي ميشيل" مراسلة وكالة الأسوشيتد برس حكايتها خلال رحلتها إلى اليمن وعن الحرب التي تشهدها البلاد والتي وصفتها بـ "القذرة".
وقالت ميشيل -الفائزة بجائزة البوليتزر للعام 2019- في حوار أجرته المحررة العربية للشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية مجدولين حسن، إنه على الرغم من أن هذه الحرب لم تحصل على تغطية كافية من قبل معظم وسائل الإعلام الدولية الرئيسية بسبب القيود الأمنية والمالية، فقد قضى فريق من الصحفيين من (الأسوشيتد برس) في العامين 2018 و2019 أشهرا في التحقيق فيما سموها( الحرب القذرة في اليمن).
وفازت ماجي ميشيل وناريمان المفتي ومعد الزكري بجائزة البوليتزر للتقارير الدولية لعام 2019 – ليكونو بذلك أول فريق عربي يحصل على الجائزة المرموقة -وتضمنت السلسلة الفائزة قصصا حول نقص التطعيم وانتشار الكوليرا، تورط الأطفال في الصراع العسكري، احتجاز المعتقلين اليمنيين دون تهمة وتعرضهم لاعتداءات جنسية في سجن تديره دولة الإمارات؛ وسرقة المساعدات الغذائية.
وأضافت ميشيل "غطيت المنطقة العربية منذ عام 2002 ، وأشرف حاليا وأعمل مع شبكة واسعة من المراسلين والمراسلين الناطقين بالعربية داخل وخارج اليمن. لافتة إلى أنها عملت ميدانيا على الأرض في اليمن منذ عام 2015، العام التي اندلعت فيها الحرب.
وتابعت "كنت قد قرأت كتاب “الملاذ الأخير” لجريجوري جونسون: اليمن والقاعدة وحرب أمريكا في الجزيرة العربية (حول وجود القاعدة

ورد هذا الخبر في موقع الوطن العدنية لقراءة تفاصيل الخبر من مصدرة اضغط هنا

اخر اخبار اليمن مباشر من أهم المصادر الاخبارية تجدونها على الرابط اخبار اليمن الان

شارك:

© 2019 يمن فايب | تصميم سعد باصالح