خطط لإدخال الموسيقى في مناهج التعليم السعودية وجدل على تويتر

٢ مشاهدات
أثارت وزارة الثقافة السعودية جدلًا كبيرًا على وسائل التواصل الاجتماعي، بعدما أعلنت عن خطط لإدخال الموسيقى والمسرح والفنون إلى المناهج الدراسية، بالتعاون مع وزارة التعليم.

وبحثت الوزارتان أوجه التعاون بينهما، في لقاء جمع وزير الثقافة بدر بن عبد الله بن فرحان آل سعود، ووزير التعليم حمد بن محمد آل الشيخ، في مقر وزارة الثقافة حديثة النشأة في الدرعية أمس الخميس.
وكشف الوزير ابن فرحان في تغريدة نشرها على "تويتر"، أنّ اللقاء أثمر عن قرار إدراج الموسيقى في مناهج التعليم العام والأهلي، وتفعيل دور المسارح المدرسية والجامعية، مما أثار جدلًا كبيرًا بين السعوديين، الذين لم يتقبل بعضهم بعد سياسة السعودية الجديدة، بتشجيع الأنشطة الثقافية والفنية في المملكة.

Twitter Post

واعتبر البعض أنّ إدخال الموسيقى إلى المناهج الدراسية، "تشجيع على الابتعاد عن الدين، في حين أشار آخرون إلى التناقض ما بين تضمين التعليم حصصًا فنية، وتضمينه حصص دين" تحرّم الموسيقى، حيث قالت ورد: "إذا دخلت الموسيقى خرج الدين"، وقال أبو تركي عبد الله الرشيد: "سيعيش الطالب ازدواجية كبيرة، وفي قاعات التعليم حصة تعلم الموسيقى والحصة الأخرى تحرمها! وربي إنها كارثة عظيمة وتضارب داخل منظومة واحدة، وتناقض في قرارات التربويين، فالأم تعطي قرارًا والأب يعطي قرارًا والمسؤولون يعطون قرارًا، ويقف الابن حائرًا أي قرار ينفذ منها".

Twitter Post


وقال عبد الله محمد

ورد هذا الخبر في موقع العربي الجديد لقراءة تفاصيل الخبر من مصدرة اضغط هنا

اخر اخبار اليمن مباشر من أهم المصادر الاخبارية تجدونها على الرابط اخبار اليمن الان

شارك:

© 2019 يمن فايب | تصميم سعد باصالح