حديث غريفيث عن مارب وراء الصراخ ورهانات خاسرة

١٠٠ مشاهدة

د. يحيى علي السقاف

“هجوم انصار الله على مارب يهدد عملية السلام ويجب أن يتوقف” ترددت كثيرا هذه العبارة خلال هذه الأيام وليست فقط من مبعوث الأمم المتحدة غريفيت ولكن من دول الاستكبار أمريكا وبريطانيا وإسرائيل والسعودية والإمارات ومن حالفهم واتجهت أبواقهم الإعلامية المزيفة والكاذبة إلى شن حملة إعلامية في قنواتهم وصحفهم المأجورة ويعبرون عن قلقهم الشديد وخوفهم الكبير على أبناء محافظة مارب وأرضها وثرواتها ودعوتهم إلى توقف القتال فيها والذين عبروا عنها من أجل الحد من التداعيات الإنسانية حسب زعمهم – جراء تصاعد المعركة بين الجيش واللجان الشعبية ومرتزقة العدوان السعودي الأمريكي الصهيوني ومقابل ذلك ما يقارب من ست سنوات والشعب اليمني رجالاً ونساء وأطفالاً يٌقتل ويُذبح وتُدمر مقدراته ويُحاصر ويمنع عنه الغذاء والدواء ويٌمنع من السفر إلى الخارج للعلاج ويموتون عشرات الآلاف وبسبب ذلك انعدمت الخدمات الضرورية جراء الحصار الغاشم وفُرضت القيود على الصادرات والواردات ومُنعت سفن المشتقات النفطية من الدخول إلى ميناء الحديدة وتم مصادرة ونهب ثرواته السيادية والسيطرة على جميع المنافذ الإيرادية الضريبية والجمركية وقطع مرتباته والأضرار الأخرى التي لا تُحصى والشعب اليمني صابر وصامد ولا يوجد أحد من المجتمع الدولي يحرك ساكنا وبالعكس من ذلك كانوا يقفون مع الجلاد ضد الضحية ويبررون له أفعاله الإجرامية وعندما شعروا بالخطر على مرتزقتهم في مارب كثر البكاء والعويل والتحدث عن الإنسانية والسلام والحقوق والحريات مع العلم أن كل هذه المعارك التي يقوم بها الجيش واللجان الشعبية كفلها له الشرع والقانون والعرف وجميع الكتب السماوية للدفاع عن النفس والأرض والعرض ومن أجل تحرير كل شبر من أرض الوطن الغالي وليس مارب فقط من سيطرت قوى الشر والاستكبار العالمي وأذنابهم السعودية والإمارات ومن حالفهم.
والهدف من ذلك ليس خوفهم على من يسكن في مارب والحرص على حياتهم وامنهم واستقرارهم وحقوقهم ولكن أهدافهم الخبيثة كثيرة تتمثل في مصالحهم الرخيصة وأغراضهم اللئيمة وأفكارهم الملعونة التي سوف يخسرونها عندما تتحرر مارب وكذلك انعدام آمالهم في دخولهم صنعاء لأن ذلك أصبح من المستحيلات التي

أرسل هذا الخبر لأصدقائك على

ورد هذا الخبر في موقع صحيفة الثورة صنعاء لقراءة تفاصيل الخبر من مصدرة اضغط هنا

اخر اخبار اليمن مباشر من أهم المصادر الاخبارية تجدونها على الرابط اخبار اليمن الان

© 2021 يمن فايب | تصميم سعد باصالح