على غير العادة قيادي بارز في حزب المؤتمر يستقبل الكتيبة العائدة من الساحل الغربي إلى صنعاء والحوثيون يشيدون بجهود قيادات المؤتمر في إعادة المغرر بهم من جبهة الساحل

٤٣ مشاهدة

دعا عضو الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام طارق الشامي، مقاتلي حراس الجمهورية الذين ما يزالون في صف التحالف العودة إلى جادة الصواب .. مؤكدا وقوف قيادات المؤتمر صفاً واحداً في مواجهة التحالف العربي الذي تقوده السعودية في حربها على اليمن .

وأكد الشامي خلال استقباله اليوم بصنعاء كتيبة الهندسة لما يسمى بألوية حراّس الجمهورية المتواجدة في الساحل الغربي، أن هناك كثير من العائدين إلى صف جماعة الحوثي يحرّصون على التوجه للجبهات لمواجهة التحالف السعودي الإماراتي دفاعا عن الوطن .

ودعا بقية مقاتلي حراس الجمهورية الذين يقفون في صف التحالف بالعودة إلى جادة الصواب حد وصف الوكالة التابعة للحوثيين والاستفادة من قرار العفو العام بالتنسيق مع زملائهم الذين سبقوهم بالعودة أو التنسيق مع الجهات المعنية لترتيب عودتهم إلى مناطقهم.

وأشار إلى أن المعادلة وموازين القوى تغيرت على أرض الواقع وبات الكثير من مقاتلي القوات الحكومية وما يسمى حراس الجمهورية بهم يدّركون حقيقة ذلك من خلال البحث عن طرق آمنة لعودتهم إلى أهاليهم وأسرهم.

بدورة أشاد القيادي الحوثي محمد البخيتي بمواقف قيادات المؤتمر الشعبي العام ودورهم الفعال في التنسيق لعودة العائدين إلى صف الجماعة في صنعاء .

فيما أشادت كلمتا قائد كتيبة الهندسة الرائد فواز القلعي والرائد مشير العلاف عن العائدين، بحسن استقبال اللجنة الخاصة للعائدين إلى صنعاء .

وحثا من تبقى من زملائهم في قوات حراس الجمهورية، العودة إلى جادة الصواب، خاصة بعد انكشاف حقيقة أهداف ومخططات التحالف .

© 2020 يمن فايب | تصميم سعد باصالح