السودان مقتل متظاهر برصاص الأمن في أحدث التظاهرات ضد حكم العسكر

٣٢ مشاهدة

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية، الخميس، مقتل أحد المشاركين في تظاهرة مناوئة للانقلاب العسكري في مدينة أم درمان، غربي الخرطوم.
وقالت اللجنة، في بيان نشرته على صفحتها بـفيسبوك، إن القتيل الذي لم تُعرف هويته على الفور توفي إثر إصابته بطلق ناري في البطن أطلقته قوات السلطة الانقلابية خلال قمعها لمليونية اليوم بأم درمان، موضحة أن الطلق الناري أدى إلى تهتك بالكبد وإحداث نزيف شديد بالبطن.
ووفق المصدر ذاته، يرتفع بذلك عدد القتلى منذ انقلاب قائد الجيش عبد الفتاح البرهان العام الماضي إلى 120 شخصاً.
وجاءت حادثة اليوم على وقع معلومات مؤكدة عن قرب المكون العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير من التوصل لاتفاق إطاري ينهي الأزمة السياسية في البلاد عقب الانقلاب العسكري.
وكان تحالف قوى إعلان الحرية والتغيير قد أجاز في آخر اجتماعاته مسودة الاتفاق الإطاري وأرسلها لقوى سياسية أخرى لإبداء ملاحظاتها حولها في غضون 72 ساعة.
واستعجل حزب المؤتمر الشعبي من جهته إرسال أكثر من ثلاثين ملاحظة، أبرزها دعوته لترك اختيار رئيس الوزراء لكل القوى السياسية التي توقع على الإعلان السياسي المصاحب لمشروع الدستور الانتقالي، وكذلك مطالبته بحذف بنود خاصة بتشكيل جهاز خاص بالأمن الداخلي.
في غضون ذلك، يواصل تحالف الحرية والتغيير- الكتلة الديمقراطية الذي تم الإعلان عن تشكيله بداية الشهر الحالي، ويضم في معظمه الحركات الموقعة على اتفاق سلام مع الحكومة، مناهضته للمفاوضات الجارية بين المكون العسكري وقوى إعلان الحرية.
وأكد مصدر في التحالف لـالعربي الجديد أنهم سيقاومون أي اتفاق ثنائي، ولن يرضوا إلا بمشاركة جميع القوى السياسية، باستثناء حزب المؤتمر الوطني الحاكم خلال عهد الرئيس المخلوع عمر البشير، في المفاوضات الحالية.
(العربي الجديد)

أرسل هذا الخبر لأصدقائك على

ورد هذا الخبر في موقع يمن شباب لقراءة تفاصيل الخبر من مصدرة اضغط هنا

اخر اخبار اليمن مباشر من أهم المصادر الاخبارية تجدونها على الرابط اخبار اليمن الان

© 2022 يمن فايب | تصميم سعد باصالح