الحوثيون يكشفون خط الاتصالات السري للرئيس السابق علي صالح ويعيدون تشغيله من صعدة

٤٤٦ مشاهدة

    أعاد الحوثيون تشغيل خط الاتصالات السرية الذي كان يستخدمه الرئيس السابق علي عبد الله صالح في اتصالاته السرية عبر الكيبل .

    وقال مصدر في وزارة الاتصالات الخاضعة لسيطرة المليشيا لـ "المشهد اليمني" اليوم السبت، إن الحوثيين أعادوا تشغيل الشبكة السرية للإتصالات الخاصة بصالح عبر الكيبل والتي كان يتم عبرها إجراء الاتصالات السرية بالقادة العسكريين والمخابرات .

    وأضاف المصدر والذي فضل عدم ذكر اسمه خوفا على حياته، أن الكابل كان يربط بين دار الرئاسة ومنزل صالح في منطقة حده ومنزلة بسنحان ويربط المناطق العسكرية الأربع بالإضافة إلى الاستخبارات العسكرية والأمن السياسي والقومي .

    وأكد المصدر أن صالح كان يجري عبر هذا الكابل اتصالاته السرية وأن غرفة الرقابة لتتبع للكابل كانت تتم من خلال غرفة تحكم في الأمن القومي كان يشرف عليها العميد عمار محمد عبد الله صالح ابن أخو الرئيس صالح والغرفة الثانية في الاستخبارات العسكرية والتي كان يشرف عليها اللواء علي السياني والمقرب ايضا من الرئيس صالح وينتمي إلى سنحان .

    وكشف المصدر لـ "المشهد اليمني" أن الكابل تعرض للاختراق عام 2006م قبيل الانتخابات الرئاسية في اليمن وتم تسريب مكالمات للرئيس صالح وكشفت عنها تسريبات ويكليكس عام 2007م وهو ما سبب في توتر علاقة صالح بقيادات رفيعة ومقربه منه .

    وبين المصدر أن صالح قام بعدها بتكليف لجان ميدانية لإعادة فحص الكابل وتبين وجود نقطة تجسس من خلال جرح في الكابل في المنطقة الواقعة بين دار الرئاسة بمسكن صالح في سنحان " حصن عفاش " وهو ماجعلهم يقوموا بعملية تغطية عميقة للكابل .

    هذا وأكد المصدر ان الحوثيين أعادوا تشغيل الكيبل بعد نقل أجهزة الاتصالات التابعة لها من دار الرئاسة ومن حصن عفاش ومن الاستخبارات العسكرية إلى محافظة صعده .

    ووضح المصدر ان الحوثيين قاموا بقطع الاتصالات التي كانت مرتبطة بمحافظة مأرب وعدن وحضرموت وغيرها من المناطق التي باتت تحت سيطرة الشرعية قبيل إعادة تشغيل الكابل .

© 2020 يمن فايب | تصميم سعد باصالح