بعد مخاوف من استهداف جوي قيادات الألوية والكتائب التابعة للمنطقة العسكرية الأولى غادرت معسكر القيادة بمدينة سيئون

١٥١ مشاهدة

متابعات /

أخلت قيادات المنطقة العسكرية الأولى، الخميس، معسكرها الرئيسي في محافظة حضرموت، شرقي اليمن.

جاء ذلك، بعد ساعات قليلة من إستهداف مواقع القوات الموالية للإصلاح بغارة جوية إماراتية، بمديرية العبر، غربي المحافظة النفطية.

وقالت مصادر مطلعة إن قيادات الألوية والكتائب التابعة للمنطقة العسكرية الأولى غادرت معسكر القيادة بمدينة سيئون، بعد مخاوف من إستهداف جوي للمعسكر.

وأوضحت المصادر أن المنطقة العسكرية تشهد طوارئ غير مسبوقة، مشيرة إلى إلغاء قيادة المنطقة إجتماعاً موسعاً كان يفترض أن يعقد مساء اليوم، بسبب تهديدات أمنية.

وتأتي عملية الإخلاء، تزامناً مع ترتيبات إماراتية لشن هجوم مباغت على مدينة سيئون، في ظل إستمرار تحشيدات فصائل الإنتقالي.

أرسل هذا الخبر لأصدقائك على

ورد هذا الخبر في موقع موقع متابعات لقراءة تفاصيل الخبر من مصدرة اضغط هنا

اخر اخبار اليمن مباشر من أهم المصادر الاخبارية تجدونها على الرابط اخبار اليمن الان

© 2022 يمن فايب | تصميم سعد باصالح